الاتحاد السعودي يعلن إطلاق الهوية الرسمي لملف الترشح لاستضافة مونديال 2034

أعلن الاتحاد السعودي لكرة القدم، اليوم الجمعة، عن إطلاق الهوية الرسمية الخاصة بملف ترشح بلاده لاستضافة كأس العالم 2034، وذلك تحت شعار “معا ننمو”.

الاتحاد السعودي يعلن إطلاق الهوية الرسمي لملف الترشح لاستضافة مونديال 2034

 

ويأتي هذا الإطلاق بعد إعلان المملكة العربية السعودية في أكتوبر من العام الماضي نية الترشح لاستضافة البطولة، وعقب إعلان الاتحاد السعودي لكرة القدم إرسال خطاب الترشح الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

 

وحسبما ذكر الموقع الرسمي لملف ترشح السعودية لاستضافة البطولة، فإن الملف يشمل ثلاث ركائز رئيسية، هي: “معًا لتنمية القدرات البشرية”، “معًا لتنمية كرة القدم”، “معًا لتنمية جسور التواصل”، فيما يهدف شعار “معًا ننمو” إلى تسليط الضوء على الروابط التي تجمع المملكة وشعبها بمجتمع كرة القدم الدولي في رحلة استثنائية، تسعى لبناء مستقبل أفضل للرياضة الأكثر شعبية عالميًا.

 

وبهذه المناسبة، قال رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم ياسر المسحل: “تتمتع المملكة بتاريخ وإرث حافل بالإنجازات الكروية، ومن المهم للغاية أن نروي رحلة تطوّرنا ليراها ويتفاعل معها العالم بأسره، واختيار شعار “معًا. ننمو.”، يجسد انعكاسًا مثاليًا للنهج الذي نعتمده من أجل تحقيق حلم استضافة البطولة بعد عشرة أعوام”.

 

وأضاف المسحل: “يأتي تقديم ملف الترشح لاستضافة كأس العالم 2034 كخطوة مهمة في رحلة المملكة الرياضية والكروية بالأخص، حيث أحرزنا تطورًا كبيرًا على جميع الأصعدة في رياضة كرة القدم، ويمثل ملف ترشح المملكة لاستضافة البطولة دعوة مفتوحة للعالم من أجل الانضمام إلينا في هذه الرحلة، في الوقت الذي استضافت مدينة جدّة -مؤخرًا- مئات الآلاف من الجماهير من أكثر من 100 جنسية مختلفة خلال بطولة كأس العالم للأندية 2023، ويمثّل هذا الأمر دليلًا بارزًا على المستقبل الواعد الذي ينتظر المجتمع الكروي الدولي عندما نتطور معًا”.

 

وقال حماد بن خالد البلوي، رئيس الوحدة الخاصة بملف الترشح لدى الاتحاد السعودي:  “يستمدّ ملف ترشح المملكة لاستضافة بطولة كأس العالم 2034 الإلهام من أحلام وطموحات 32 مليونًا من سكّان المملكة العربية السعودية، ونعتز بالمسؤولية الكبيرة لتلبية جميع متطلبات الاتحاد الدولي لكرة القدم، وتقديم ملف ترشح يفخر به الشعب السعودي بأكمله، ونسعى أيضًا لتلبية الثقة الكبيرة التي مُنحت لنا من أكثر من 130 اتحادًا كرويًّا من مختلف أنحاء العالم الذين أظهروا دعمهم للملف منذ إعلان المملكة العربية السعودية عن نية الترشح”.