مناظرة عبدالله رشدي وإسلام بحيري تكتسح X ويوسف زيدان يهدد بالانسحاب

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي: مناظرة عبدالله رشدي وإسلام بحيري تكتسح X ويوسف زيدان يهدد بالانسحاب اليوم 2024-05-16 01:01:17


اكتسحت مناظرة الداعية عبدالله رشدي مع الداعية إسلام بحيري، منصة التواصل الاجتماعي الشهيرة “إكس”، ووصل الأمر إلى حد نية يوسف زيدان الانسحاب من مركز تكوين، الذي انتشرت عنه الأنباء في الآونة الأخيرة، والذي كما تنص صفحات المركز عبر السوشيال ميديا، أنه يعمل على إعادة تنسيق وفهم الخطاب الديني بشكل معاصر، وسينسحب يوسف زيدان إذا دخل عبدالله رشدي وإسلام بحيري مناظرة.




عبدالله رشدي يعلق على انسحاب يوسف زيدان
 

وقد تفاعل الداعية عبدالله رشدي على اعتراض الروائي يوسف زيدان، عضو مجلس أمناء مركز تكوين الفكر العربي، على مناظرته، التي اقترحها الإعلامي عمرو أديب مع إسلام بحيري. فيما أعرب عبدالله رشدي عن استغرابه من تهديد يوسف زيدان بالانسحاب في حال تمت المناظرة بينه وبين إسلام بحيري.

وفي تعليقه على الأمر، قال الداعية عبدالله رشدي على صفحته الشخصية عبر منصة التواصل الإجتماعي الشهيرة فيسبوك: “هدد يوسف زيدان بالانسحاب من تكوين في حال تمت المناظرة بيني وبين إسلام بحيري!!!”، بينما تساءل الداعية الإسلامي عن أسباب هذا التهديد قائلاً: “بِمَ تُفسِّرون ذلك!؟”.

كما تفاعل عبدالله رشدي مع تعليقات متابعيه، مؤكداً أهمية حرية الرأي والتعبير، ومشيراً إلى أن هذه “المناظرة قد تكون بداية سقوط بعض الأشخاص شخصياً، وليس تكوين، معبراً عن أمله في أن تكون كذلك إن شاء الله”. 

اقرأ أيضا.. 


ماذا قال يوسف زيدان عن مناظرة عبدالله رشدي ؟

ومن جهته، علق يوسف زيدان على الأنباء المنتشرة عبر صفحات التواصل الاجتماعي الشهيرة والصحف، والتي تتناول نيته الإنسحاب من مركز تكوين الفكر العربي، إذا تمت المناظرة بين الداعية عبدالله رشدي وبين إسلام بحيري، بأنها أنباء “غير دقيقة أو ليست صحيحة”، وذلك عبر حسابه الرسمي على منصة التواصل الاجتماعي الشهيرة فيسبوك.

حيث كتب الروائي يوسف زيدان: “ليس من مهام مركز تكوين الفكر العربي الدخول في مناظرات ومشاحنات مع المتخاصمين، أو عقد مناظرات لا جدوى لها ولا تصلح لحل الخلاف الديني، فلا جدوى من الجدال الديني”. 

اقرأ أيضا..