خبير استراتيجي يكشف عن الرد المصري بشأن إدارة معبر رفح

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي: خبير استراتيجي يكشف عن الرد المصري بشأن إدارة معبر رفح اليوم 2024-05-13 03:47:14

كشف الدكتور صبحي عسلية الخبير بالمركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية عن موقف مصر من مقترح إدارة معبر رفح، مؤكدا أن إسرائيل تطرح أفكارا بشأن مستقبل القطاع من أجل تصدير مشكلة قطاع غزة لأطراف أخرى.

موقف مصر من إدارة معبر رفح

وأشار الخبير الاستراتيجي، خلال استضافة رصدها موقع تحيا مصر ، لبرنامج مساء دي أم سي من تقديم الإعلامي أسامة كمال المذاع عبر شاشة صدى البلد، الى ان الولايات المتحدة كانت قد طرحت بعض المقترحات بشأن ادارة رفح ووضعت قائمة بالدول التي قد تصلح واحده من بينهم لادارة رفح وكانت من بينهما دوله الامارات العربيه المتحده التي جاءت بعدما رفضت مصر هذه الفكره فيما رفضت الامارات ايضا مشيرا الى ان نتنياهو يريد تصدير مشكله غزه الى اي طرف من الدول العربية.

خطة إسرائيل في رفح في اليوم التالي

واكد الخبير الاستراتيجي، على ان الأغلبية فشلت فيه اختبار الإنسانية في ظل ما تتعرض له غزه من ابادة على يد إسرائيل وان الرد التي حدثت من الشعوب وكل ما يحدث وتراه الناس في المجتمعات الغربيه هي رده على هذا التواطئ من القيادات التي تحكم دول الكبرى.
وراء انه من هذه الحرب فان اسرائيل ليست لديها خطه واضحه وهذا سبب كل الاتهامات التي تكال الى رئيس الوزراء الاحتلال باليمين نتنياهو حيث ان كل ردود فعل نتنياهو هي ساريه انتقاميه ليس اكثر او اقل مشيرا الى ان نتنياهو فاعلم ما لا يفعله اي مسؤول اسرائيلي لابقاء هذا الانقسام الموجود بين الضفه وغزه وهو الوحيد الذي افشل حلم الدوله الفلسطينيه وانه يقف حلم الدوله الفلسطينيه وكانت بوابته بقاء الانفصال بين الضفه وغزة.

واشار الى انه دخل هذه الموازنه نتيجه ما حدث في السابع من اكتوبر 2023 وليس لدي اي استراتيجيه واضحه لاي حال من الاحوال لا على الاعمال العسكريه والحرب وكيفيه ادارتها في قطاع غزه وشرا الى انه يتعرض للكثير من الضغوط حتى ان رئيس اركان الحرب يشن هجوم واضح وكبير عليه كما انه ليس لدي تصور واضح لسؤالي اليوم التالي او ما سيحدث لغزه في حال توقفت الحرب.

خبير استراتيجي: نتنياهو وضع هدف فضفاض

ولفت الخبير الاستراتيجي، الى ان الذي طرح هذا السؤال كانت الولايات المتحده الامريكيه ثم تلتها بعض الافكار والاسئله لما سيحدث في غزة بعد انتهاء هذه الحرب وانقسم الكثيرين حول من يؤمن بقيام دوله فلسطينيه وبين من لا يؤمنون بالقيام دوله فلسطينية، مشيرا الى ان نتنياهو وضع هدف فضفاضه كبير تحت زريعه القضاء على حركه المقاومه الاسلاميه حماس ولذلك لا يريد ان تكون حماس موجوده مره اخرى وبالتالي يعني ذلك انه خسر في حال لم يحقق هذا الهدف مؤكدا على ان بقى حركه المقاومه الاسلاميه باي شكل من الاشكال يعني خسارته الحرب حتى على المستوى الاستراتيجي لذلك هو يقارب كل الاسئله التي ستطرح عليه في اليوم التالي بالا تكون حماس موجوده من حتى انه يريد ارجاء هذا الامر الى بعض العشائر في تصورها ان هناك خونه بين المدنيين وهذا الامر لن ينجح حيث اكدت القبائل على رد هذا المشروع لذلك يحاول ايجاد موضع قدم لنفسه في هذه المنطقه من اجل ابعاد حماس