الجنس أولها.. ٣ أسباب صادمة تزيد من خطر الإصابة بمرض الذئبة (احذر)

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي: الجنس أولها.. ٣ أسباب صادمة تزيد من خطر الإصابة بمرض الذئبة (احذر) اليوم 2024-05-13 02:02:43

يعاني العديد من الأشخاص من مرض الذئبة، حيث يبدأ الجهاز المناعي في الجسم بمهاجمة أنسجته وأعضاءه بشكل خاطف، مما يؤدي إلى ظهور مجموعة متنوعة من الأعراض والمضاعفات.

أسباب مرض الذئبة

ووفقًا لما ذكره موقع onlymyhealth،  يعتبر هذا المرض غير مفهوم تمامًا، إذ لا توجد أسباب محددة له، ولكن هناك عوامل معينة يمكن أن تزيد من خطر الإصابة به، فإن الأعراض الشائعة لمرض الذئبة تشمل ظهور طفح جلدي، وتقرحات في الفم، وتساقطًا مفرطًا للشعر، بالإضافة إلى الإحساس بالتعب وآلام في المفاصل وحمى.

وهناك عدة عوامل تزيد من خطر الإصابة بمرض الذئبة، منها:

١- الجنس

 يعتبر مرض الذئبة أكثر شيوعًا بين النساء مقارنة بالرجال، حيث يتمتع الإناث اللاتي تتراوح أعمارهن بين 15 و44 عامًا بتسع مرات أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض مقارنة بالذكور. 

ترتبط هذه الزيادة بالتغيرات الهرمونية التي تحدث في جسم المرأة أثناء سنوات الإنجاب، حيث تكون مستويات هرمون الاستروجين في أعلى مستوياتها.

 

٢- التاريخ العائلي

يمكن أن يزيد وجود تاريخ عائلي لمرض الذئبة من خطر الإصابة به. على الرغم من أن معظم المصابين ليس لديهم أفراد في العائلة مصابون بالمرض، إلا أنه يمكن أن يكون هناك تأثير للتاريخ العائلي في بعض الحالات.

 

٣- الأدوية

بعض الأدوية قد تزيد من خطر الإصابة بمرض الذئبة، على الرغم من أن هذا الأمر يختلف باختلاف الحالة الصحية للشخص ونوع الدواء المستخدم.

 

على صعيد آخر، وجدت الدراسات أن الإفطار الصحي لمرضى السكر يقلل من ارتفاع مستويات السكر في الدم أثناء الصيام ويخفض متوسط هذه المستويات خلال اليوم، مما يجعل تخطي الإفطار يؤثر سلباً على التحكم في نسبة السكر في الدم طوال النهار.

يوصي الأطباء بتناول وجبة إفطار تحتوي على كمية كبيرة من الدهون وكمية معتدلة من البروتين بدلاً من تناول أي شيء آخر، حيث تظهر الأبحاث أن هذا النوع من الإفطار قليل الكربوهيدرات يعتبر أفضل لمرضى السكر.

بالإضافة إلى العوامل الجسمية والوراثية، يلعب النظام الغذائي الصحي دوراً كبيراً في تنظيم مستويات السكر في الدم، لذا يُنصح بتناول وجبة الإفطار بعناية خاصة.

وفقاً لتوصيات الاطباء، يجب أن تحتوي وجبة الإفطار لمرضى السكر على نسبة منخفضة من الكربوهيدرات ونسبة عالية من الدهون الصحية والألياف والبروتين، مما يساعد في الحفاظ على استقرار مستويات السكر في الدم وتوفير الطاقة خلال اليوم.

يُشير الاطباء إلى أن تناول وجبة فطور صحية يمكن أن يقلل من ارتفاع مستويات السكر في الدم ويساهم في منع ارتفاعها لاحقاً في اليوم، ما يؤكد أهمية الإفطار في تحكم السكر لدى مرضى السكر.

من جهة أخرى، يحذر الأطباء من تأثير تجاهل وجبة الإفطار على التحكم في نسبة السكر في الدم طوال النهار، لذا ينبغي على مرضى السكر التركيز على تناول وجبة إفطار غنية بالدهون ومعتدلة البروتين للحفاظ على صحتهم.