أكبر مدينة للصناعات الغذائية بالشرق الأوسط.. حكاية مشروع الموسم

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي: أكبر مدينة للصناعات الغذائية بالشرق الأوسط.. حكاية مشروع الموسم اليوم 2024-03-29 05:00:17

‏  

ايه حكاية المشروع الضخم اللي بيعمله ملياردير مصري وليه خد الشهرة دي وكام حجم استثماراته ياترى.. تعالوا نشوف إيه الحكاية

مع زحمة الاخبار والتطورات الاقتصادية السريعة في مصر بعد قرارات التعويم وصفقة رأس الحكمة وخفض الأسعار وأخبار الدولار فيه اخبار حلوة كتيرة عدت من غير ما تاخد بالنا منها رغم أهميتها الكبيرة ومنها مشروع ضخم جدا بيتم انشاءوه في مدينة السادات بمحافظة المنوفية واللي هيكون ليه تأثير كبير على الاقتصاد المصري والأمن القومي الغذائي ونظرا كمان لحجم استثمارات المشروع الكلية..

الحكاية ان رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة والملياردير الشهير قرر تنفيذ مشروع عبارة عن مدينة ضخمة للصناعات الغذائيه وسماها  مدينة مافي للصناعات الغذائية واللي هتكون الأكبر من نوعها بمصر والشرق الأوسط وبحجمم استثمارات أولية 300 مليون دولار وواضح كده إن المشروع بدأ فعلا مرحلة التنفيذ.

طيب ايه هي مدينة “مافي” الجديدة وليه ابو هشيمة قرر يعمل المشروع ده بالذات… شوف ياسيدي مدينة مافي دي بيتم  تنفيذها زي ما قلنا بمدينة السادات على مساحة 154 ألف مربع  وهي بجوار مدينة الصناعات الغذائية “سايلو” الضخمة اللي انشأتها القوات المسلحة وافتتحها الرئيس السيسي من كام شهر  والهدف من إنشاء ابو هشيمة لمضروع مافي هو  تحويل المنتجات الزراعية لمشروع الدلتا الجديدة إلى منتجات غذائية مُصنعة لتعظيم قيمتها بدلً من تصديرها في هيئة منتجات طازجة.
وبخصوص تفاصيل المشروع فكفاية نعرف أنه مجمع صناعات مافي هيُقام بتكنولوجيا عالمية وماكينات  من شركة JBT الأمريكية وGEA الألمانية وكابنبلانت السويسرية والمشروع عبارة عن 5 مصانع ضخمة من بينهم مصنعين هما الأكبر بمصر في مجال تصنيع مُركزات البرتقال والطماطم والفواكه المتعددة بالإضافة إلى استخلاص زيوت الموالح بجانب أول مصنع بالشرق الأوسط بمجال الـ Cloudy Products بالإضافة إلى إنه أحد أكبر مصانع العالم بمجال التجفيف بالتبريد Freeze Dry للفواكه والخضروات.
كمان  المدينة  الصناعية الجديدة هي اكبر مدينة للصناعات الغذائية بالشرق الأوسط بطاقة إنتاجية 100 ألف طن سنويًا من المنتجات الزراعية بالمرحلة الأولى واللي هتوفر  7000 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة ويستهدف تصدير أكثر من 80% من إنتاجه إلى أوروبا.
مش كده وبس ده كمان الحكومة بدأت تنفيذ عدة مدن سكنية جديدة حول مشروع “الدلتا الجديدة” لاستيعاب الكثافة السكانية المتوقعة بالمشروع الجديد والمدن الصناعية بمدينة السادات لاستيعاب الخضر والفاكهة وتحويلها إلى منتجات صناعية وتصديرها إلى الخارج عن طريق ربط المشروع بالقطار السريع ومنها إلى ميناء الإسكندرية الكبير .. يعني المشروع الضخم بيهدف الي التصدير وتوفير الدولار وهو مشروع هيكون ليه تأثير كبير لما ينتهي البناء فيه.

↩️ التفاصيل من المصدر - اضغط هنا